موقع إدلال - السعودية تتجه لإنشاء هيئة للتثمين العقاري
 

الأحد  31 / 08 / 2014

 

 
   
استقرار نسبي لسوق الإيجارات في دبي بسبب توازن العرض والطلب 4 مليار دولار تكاليف مشروع «شوبا هارتلاند السكني» في مدينة محمد بن راشدوزير الإسكان السعودي: باب التظلم مفتوح للمرفوض طلباتهم في الدعم السكني.. و7 آلاف متقدم يتجاوز دخلهم الـ30 ألفا شهرياسهم أرابتك يقود مؤشر سوق دبي للتراجع2,4 مليار درهم قيمة جميع التصرفات العقارية في دبي خلال أسبوع960 ألف سعودي تقدموا بطلبات للحصول على الدعم السكني خلال شهرين. الإسكان السعودية تخصص شققا لا تقل مساحتها عن 180 مترا مربعاالبريطانيون يعانون من ارتفاع أسعار العقارات في لندن"الدانوب" لمواد البناء تحقق 16% زيادة في المبيعات خلال النصف الأولتأجير 95% من مساحات التجزئة في «ياس مول» قبل الافتتاح في نوفمبر المقبل
   الأخبار

السعودية تتجه لإنشاء هيئة للتثمين العقاري

 التاريخ: 16/08/2012 م

كشف عضو اللجنة العقارية في غرفة الرياض الدكتور عبدالله المغلوث، عن اجتماع عقده وزير التجارة والصناعة الدكتور توفيق الربيعة الأسبوع الماضي بأعضاء اللجان العقارية والمطورين العقاريين، خلص إلى أنه سيتم إنشاء هيئة التقييم والتثمين العقاري بعد تسعين يوماً للترخيص للشركات العقارية.

وقال إن هيئة التقييم والتثمين العقاري معتمدة من قِبل وزارة التجارة، وأصدر المقام السامي أمراً ملكياً بإنشائها، مشيراً إلى أن الوزارة تتابع حالياً العشوائيات والتقييم والتثمين القائم على غير أسس من قِبل الشركات غير المرخصة، بحسب الشرق السعودية.

وأضاف أن هيئة التقييم والتثمين العقاري هي الجهة المسؤولة عن الترخيص للشركات والمؤسسات التي تقوم بعملية التثمين العقاري والتنسيق مع البنوك والمطورين العقاريين.

وأشار المغلوث إلى أن التقييم والتثمين العقاري أحد مقومات نجاح الاستثمار العقاري، بل أحد روافد منظومة الرهن والتمويل العقاري، مؤكداً أن مهمة الهيئة تقييم العقارات والمنشآت الاقتصادية والمعدات والممتلكات المنقولة، وتطوير مهنة التقييم ورفع مستوى العاملين بها، والترخيص للمؤسسات والشركات التي ترغب في مزاولة مهنة التقييم والتثمين.

وفيما يتعلق بدور البنوك، أبان المغلوث أن البنوك والشركات التمويلية لا يمكن أن تعطي قروضاً ما لم يكن هناك تقييم عادل من مؤسسات مرخصة، واعتماد معايير واضحة للتقييم العقاري تتماشى مع المعايير المعمول بها في الأسواق العالمية المتقدمة المعتمدة من هيئات عقارية دولية مرموقة.

من جهته، شدد عضو هيئة كبار العلماء عبدالله المنيع، على ضرورة أن يكون أعضاء هيئة التثمين العقاري من أهل الخبرة في العقارات وأسعارها وتقلباتها بين الارتفاع والانخفاض، والخبرة في المواقع المراد تثمين عقاراتها، التي تختلف بعضها عن بعض، وأن يكونوا من ذوي الأمانة والتقى والصلاح، بحيث لا تتأثر قرارات الهيئة بأي تأثيرات بل يكون الحق رائدها، لأنه إن كان على غير ذلك فقد يعطي بيانات وتقارير غير صحيحة من شأنها أن تضلل القرار نفسه، فقد يعطي تقريراً يدعي أنه التقدير الذي يستحقه العقار وهو في الواقع مضلل وخائن، لذا لابد أن يكون رجلاً ذا ثقة يصدق عليه قول الله تعالى “إن خير من استأجرت القوي الأمين”.

فيما رأى نائب رئيس اللجنة الوطنية العقارية في مجلس الغرف المهندس محمد الخليل، أن التثمين العقاري مهم لمنع التجاوزات، وقال إن وزارة التجارة تمارس حالياً عمل نظام الرهن العقاري، وهي بصدد تأسيس هيئة التقييم والتثمين العقاري التي من خلالها ستتم الاستفادة من خبرات سابقة، ذلك أن هناك خبرات محلية “غير منتقاة” إن صح التعبير، وشدد على ضرورة التأكد من تأهيل المثمنين تأهيلاً علمياً مدروساً، وأن يتم وضع نظام للعقوبات، فيما لو حصلت تجاوزات.

أما المحلل الاقتصادي فضل البوعينين، فأشار إلى أن ما يتوفر في السوق السعودية فيما يتعلق بالتثمين العقاري يعتمد في الأساس على الأفراد الذين يمثلون المكاتب العقارية، وهؤلاء في الغالب لا يتميزون بالكفاءة ولا يعملون وفق معايير التقييم العالمية، وقال إن قرارات التقييم لديهم تخضع لمؤثرات خارجية وهذه مشكلة حقيقية، ففي الوقت الحالي لدينا شركات للتثمين العقاري، ولكن لم تصل إلى حد الكفاءة والانتشار كما هو موجود في الأسواق العالمية، مبيناً أن مهنة التثمين العقاري في مجملها لم تصل بعد إلى حد الكفاءة والاحترافية التي تؤهلها إلى دعم قطاع الائتمان في السوق السعودية. 

 
 

شارك هذا الخبر  
   أضف تعليق
 
الاسم :  
كود التحقق:  
أدخل كود التحقق:  
التعليق :

 

 
   

الرئيسية   |   من نحن   |   الرؤية   |   الرسالة   |   الأهداف   |   سياسة الموقع   |   القائمة البريدية   |   اتصل بنا

 
 
مشاريع عملاقة
 
 
 
 
 
 
الأكثر قراءة 
337 مليون درهم قيمة جميع التصرفات العقارية في دبي
تأجير 95% من مساحات التجزئة في «ياس مول» قبل الافتتاح في نوفمبر المقبل
الأكثر تعليقاً 
4 مليار دولار تكاليف مشروع «شوبا هارتلاند السكني» في مدينة محمد بن راشد
استقرار نسبي لسوق الإيجارات في دبي بسبب توازن العرض والطلب
الأكثر إرسالاً 
4 مليار دولار تكاليف مشروع «شوبا هارتلاند السكني» في مدينة محمد بن راشد
استقرار نسبي لسوق الإيجارات في دبي بسبب توازن العرض والطلب
الأكثر طباعة 
2 مليار درهم تكلفة المرحلة الثانية لتطوير "مول الإمارات"
376 مليون درهم قيمة التصرفات العقارية في دبي
 

جميع الحقوق محفوظة ©  لموقع إدلال 2010

Powered by JeddahArt.com

1283115600